اهتم علماء النفس منذ زمنٍ بعيد بدراسة أنواع الذكاء المختلفة التي يتميَّز بها الإنسان، حيث قاموا بتقسيم الذكاء إلى عدة أقسام، كالذكاء العاطفي، والذكاء الحسي، والذكاء الحركي، والذكاء الموسيقي، والذكاء البصري، وفي السطور التالية سنُسلِّط الضوء على الذكاء الموسيقي للإنسان، حيث سنُقدم لك مجموعة من أهم المعلومات المتعلقة بهذا النوع من الذكاء.

أولاً: ماهو الذكاء الموسيقي؟

الذكاء الموسيقي هو قدرة الإنسان على التعامل مع الآلات الموسيقيَّة بمختلف أنواعها بمهارةٍ وبراعةٍ كبيرة، كما ويُعرَّف الذكاء الموسيقي بقدرة الإنسان على حفظ النغمات والمقطوعات الموسيقيَّة وعزفها دون العودة إلى قراءة القوافي الموسيقيَّة.          

ثانياً: الصفات التي يتميز بها صاحب الذكاء الموسيقي

  1. القدرة على تعلم الموسيقى وحفظ القوافي بشكلٍ سريع.
  2. المهارة في تأليف القوافي والمقاطع الموسيقيَّة.
  3. الاستمتاع بسماع الشعر، وبشكلٍ خاص شعر القافية.
  4. يتميَّز بميوله الروحانيَّة والعاطفية.
  5. يستطيع إدراك وفهم القوافي الموسيقيَّة المعقدة.
  6. لديه القدرة على تغيير طبقات صوته خلال الحديث.
  7. يميل لتعلُّم العزف على عدة آلات موسيقيّة.
  8. يُبدع في العزف وحفظ المقطوعات دون أن يعتمد على قراءة القوافي.
  9. القدرة على التمييز بين الموسيقى الصحيحة والموسيقى السيئة.      

ثالثاً: المهن التي تناسب أصحاب الذكاء الموسيقي

  1. العمل في مجال التأليف الموسيقي والعزف.
  2. تصميم الإعلانات التلفزيونيَّة الموسيقيَّة.
  3. الاختصاص في مجال النقد الموسيقي.
  4. تدريس الموسيقى في الأندية والمعاهد.
  5. العمل كمقدم إذاعي بشكل خاص.
  6. الهندسة البرمجيَّة والصوتيَّة.

 

اقرأ أيضاً: نوع شخصيتك والمهنة المناسبة لك حسب نظرية العالم هولاند

 

رابعاً: الخطوات التي تساعد على تطوير الذكاء الموسيقي

  1. التعرف على نقاط الضعف والقوة في ذكائك الموسيقي.
  2. قراءة الكتب الموسيقيَّة العالميَّة والتعلم منها.
  3. الاستماع إلى المقاطع الموسيقية العالميَّة الشهيرة.
  4. قراءة السير الذاتيَّة لأشهر الموسيقيين في العالم العربي والغربي.
  5. قراءة القرآن الكريم بطريقة التجويد.
  6. التعرف على المقامات الموسيقيَّة ودراستها بشكلٍ تفصيلي.
  7. تقليد الأصوات التي تسمعها في الطبيعية كصوت الأشجار والبحار.


المقالات المرتبطة